SharePoint
النعيمي وولي عهده يتسلمان أول نسختين من موسوعة عجمان
  Date 22/01/2015
 
صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي خلال إطلاقة للموسوعة.

 

تسلم صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان النسخة الأولى من موسوعة عجمان باللغتين العربية والإنجليزية التي أصدرتها دائرة التنمية السياحية في عجمان. كما تسلم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي لإمارة عجمان نسخة من الموسوعة.

جاء ذلك خلال استقبال سموه في مكتبه في الديوان الأميري أمس الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان الذي سلم سموه النسخة الأولى من الموسوعة. وقدم له شرحاً وافياً عما تحتويه الموسوعة التي تقع في 14 باباً فيما تتناول النواحي التاريخية والاجتماعية والاقتصادية وموضوعات ومعلومات عن شخصيات ومواقع أثرية وتراثية في الإمارة.

حضر اللقاء فيصل أحمد النعيمي مدير عام الدائرة وعلي محمد المطروشي مستشار التراث والتاريخ المحلي في دائرة التنمية السياحية، وخلود النعيمي مدير إدارة التسويق والتطوير في الدائرة وجمال الجناحي رئيس قسم الفعاليات السياحية وفريق عمل الموسوعة وعدد من كبار المسؤولين.

واجب وطني

وأعرب صاحب السمو حاكم عجمان في تقديمه للموسوعة عن اعتزازه وسعادته بصدور موسوعة عجمان والتي يعتبر نشرها واجباً وطنياً وتعبيراً عن حاجة ملحة للتعريف بتاريخنا وحضارتنا وتراثنا وعاداتنا والكثير من الحقائق والوقائع التي مرت على إمارة عجمان.

وقال سموه إن صدور الموسوعة يعد عرفاناً بجميل عجمان وتقديراً لشخصيات جليلة لعبت دوراً مشهوداً في تاريخ الإمارة بجانب كونه تعريفاً رائعاً لمختلف مناطقها وأبنائها وعرض الأحداث والمواقف والتطورات التي شهدتها الإمارة لأن البحث في تاريخ عجمان وتراثها والتعريف بأعلامها يشكلان حافزاً للجميع « لتكون عجمان دائماً كما نحب ونتمنى».

وأكد أن إنجاز الموسوعة جهد يستحق الشكر والثناء بعد أن ظل جزء كبير من تاريخنا ولحظات مضيئة في حياتنا ومواقف خالدة في ذاكرتنا عرضة للنقل الشفاهي والأحاديث العابرة والسير العارضة بين الألسن والشفاه دون تدوين كتابي ونقل أمين يحفظ للأجيال ما يمكنها من التبصر والتأمل والتدبر في ماضيها ورؤية حاضرها واستشراف مستقبلها.

مزيد من التدوين

وأعرب صاحب السمو حاكم عجمان عن أمله أن يكون المشروع بداية جادة لمزيد من التدوين للإمارات في كل المجالات خاصة أننا نملك ما نستطيع تقديمه للآخرين لأن في تاريخنا ومواقفنا وحياتنا ما يستحق أن يقف عنده العالم دهشة وإعجاباً بعطائنا الإنساني والتقدم الحضاري الذي يشبه إنجازه الإعجاز في شتى المجالات وعلى الصعد كافة.

كما أكد سموه دعمه المطلق وتشجيعه الكامل للمختصين والخبراء والباحثين والدارسين في تاريخنا السياسي والاجتماعي والثقافي لنشر إنتاجهم وإيصاله بكل الوسائل والطرق لما فيه صالح دولتنا ومواطنينا متى ما صلحت النية وخلص القصد.. مشيراً إلى أن الموسوعة نتاج أبحاث مكثفة وجهود مضنية وصبر جميل «فلكم منا جميعاً الشكر والتقدير».

عجمان تستحق أكثر من مجموعة

كما تسلم سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي ولي عهد عجمان رئيس المجلس التنفيذي لإمارة عجمان نسخة من موسوعة عجمان. وأعرب سمو الشيخ عمار بن حميد النعيمي عن سعادته بصدور موسوعة عجمان التراثية ..

وقال إن إمارتنا الجميلة عجمان تستحق أن يكتب عنها أكثر من موسوعة .. ففي أي بقعة منها وفي أي مجال فيها هناك الكثير الذي يستوجب الكتابة والتدوين، ذلك أن عجمان عريقة بتاريخها غنية برجالها مشهورة بمواقفها علاوة على أن الموسوعة تعتبر مصدراً مهماً للإجابة عن العديد من الأسئلة وإعطاء الخلفيات الأولية والمعلومات للدراسين والباحثين والخبراء ولعامة الناس.

وأضاف أنه يحسب لهذه الموسوعة أنها صوبت النظر وأمعنت البحث في تراث عجمان وهو مجال شديد الخصوصية والارتباط المباشر بالهوية الثقافية للأمة .. والأمم الحية هي التي تعتز بتراثها وآثارها باعتبارها جزءاً أساسياً من مكونات التاريخ والهوية والرابط القوي بين الأجيال السابقة والأجيال اللاحقة لتنهل منه المعاني والعبر والمدلولات الإنسانية والحياتية».

تسد فراغاً

وأكد أن صدور هذه الموسوعة له أهمية كبرى وضرورة قصوى لأنها تسد فراغاً حقيقياً وقصوراً في تدوين التراث وحفظه، وتوجه انتباه وأنظار الدارسين والباحثين إلى ما في تراثنا العظيم من قيم ومثل وعادات وتقاليد يجب حفظها والاعتناء بها وهذا سيفتح المجال لموسوعات أخرى عن التراث وغيره.

وأوضح أن هذه الموسوعة جاءت بعد بحث شاق وذكرتنا برجال صنعوا تاريخنا ومواقف خالدة في الحياة وحرفاً ومهناً وأماكن لن يمحوها تعاقب الأيام ولا تقادم السنوات وهو جهد يستحق التقدير والاحترام . وأضاف «نأمل مخلصين أن تجدوا في هذه الموسوعة ما يفيد ويغني، متمنين للجميع التوفيق في خدمة إمارتنا العزيزة ووطننا الغالي».

توثيق الهوية

وقال الشيخ عبدالعزيز بن حميد النعيمي رئيس دائرة التنمية السياحية في عجمان إن تبني الدائرة لهذا الإصدار الفريد جاء في سياق توثيق الهوية الوطنية وترسيخ التعريف بالتراث وأسس الثوابت الوطنية وانطلاقاً من تفعيل اختصاصات الدائرة المتمثلة في الإشراف على المواقع السياحية والأثرية في إمارة عجمان ووضع وتنفيذ الخطط والبرامج التي تهدف لتحسين الوصول إليها.

وأضاف أن الدائرة إذ تتشرف بتقديم الإصدار الأول من هذه الموسوعة الشاملة تعد بمواصلة العمل على تحديثها بإصدارات لاحقة وتدعو المختصين والخبراء للمشاركة بأي أفكار أو مقترحات قد تثري الإصدار الثاني من هذه الموسوعة.

وأوضح أن فكرة إصدار موسوعة خاصة بإمارة كان حلماً يراود الكثير من المثقفين وصناع القرار في الإمارة منذ سنوات خلت، وقد رأى صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي عضو المجلس الأعلى حاكم عجمان ببصيرته الثاقبة أن عملاً وطنياً ثقافياً عظيماً كهذا يستحق التبني والمتابعة والدعم فوجه بالبدء في جمع مواد هذه الموسوعة وإصدارها دون تأخير .

ثقة غالية

ونوه بأن الدائرة حظيت بثقة سموه الغالية من خلال تكليفها دون سواها بإصدار موسوعة عجمان. ويأتي تخصيص الدائرة بإنجاز هذا الإصدار الفريد نظراً لما في صميم رسالتها السامية من الاهتمام بتعزيز الهوية الوطنية والحفاظ على الثوابت الوطنية والاعتزاز بالتراث الشعبي في أنفس الأجيال القادمة، إضافة إلى كون الموسوعة تمثل خطوة مهمة في سبيل إعداد قاعدة بيانات للمعلومات التي تخدم الترويج السياحي .

وتقدم الشيخ عبدالعزيز باسمه واسم إدارة دائرة التنمية السياحية بجزيل الشكر إلى صاحب السمو الشيخ حميد بن راشد النعيمي على تبنى مشروع الموسوعة ومتابعته ودعمه اللامحدود حرصاً من سموه على تأصيل تراث إماراتنا الحبيبة وإطلاع الجمهور على ما تحتوي عليه من كنوز ومقدرات وتعريفه بالنهضة الحضارية التي ازدهرت وتفتحت خلال عهده المجيد. وأكد أن هذه الموسوعة هي هدية ثقافية كريمة من سموه لشعب الإمارات عامة ولشعب إمارته عجمان خاصة وستظل الأجيال القادمة تنهل من معينها وتذكر راعيها فتشكره.

Tags: عام
طباعة الصفحة
المشاركة عبر الفيس بوك
المشاركة عبر التويتر

 

إعلان نتائج أداء القطاع الفندقي بعجمان في 2013
دائرة التنمية السياحية بإمارة عجمان عجمان - الامارات العربية المتحدة ص.ب 4411 (هاتف) 067116666 | (فاكس) 067116664

المنشورات

حقوق التأليف والنشر © 2014. دائرة التنمية السياحية عجمان | | سياسة الخصوصية | إخلاء المسؤولية القانونية | خريطة الموقع | المواقع المفيدة