SharePoint
المزارعون يخطفون الأضواء بأجود المحاصيل في مهرجان ليوا عجمان للرطب
09/10/2016 15:00 Date 28/07/2016
 

إعلان أسماء الفائزين في مسابقة "النخبة" وحصول المزارعين على العديد من الجوائز في أخر يومين للمهرجان

قدم المزارعون أنواع مختلفة من منتجات الرطب بما في ذلك مجموعة جديدة من محاصيل التمور خلال فعاليات اليوم الثاني من الدورة الثالثة لمهرجان ليوا عجمان للرطب حيث تقرر لجنة التحكيم الفائز بجائزة اليوم للفاكهة ذات المذاق والشكل الأفضل والأكثر نضوجاً.

وقد أعلنت أسماء الفائزين في اليوم الأول من المهرجان، حيث حصل سيف ثامر سيف المرر على الجائزة الأولى في حين حصل محمد أحمد دمينه المنصوري على الجائزة الثانية، بينما ذهب المركز الثالث إلى جابر علي المرر وذلك عن المنطقة الغربية، في حين تم الإعلان عن أسماء الفائزين عن المنطقة الشمالية حيث حصل على الجائزة الأولى علي عبدالله القايدى ، والجائزة الثانية الدكتور أحمد سيف محمد الفلاسي والجائزة الثالثة حمدان عبدالله بهارون.

والجدير بالذكر أن أكثر من 40 مشارك قد شاركوا بمحاصيلهم في مسابقة النخبة حيث يحصل الفائزون بالمركز الأول  على جائزة نقدية وقدرها 10.000 درهم إماراتي لكل منهم، بينما يحصل كل من الفائز بالمركز الثاني والثالث على جائزة نقدية قدرها 7.500 درهم إماراتي و 5.000 درهم إماراتي على التوالي.

كما تم الإعلان عن الفائزين في مسابقة سلة الليمون حيث حصل راشد محمد الطنيجي على جائزة المركز الأول بقيمة 5.000 درهم إماراتي، و علي عبدالله القايدى على جائزة المركز الثاني النقدية بقيمة 3.000 درهم إماراتي، بينما كانت جائزة المركز الثالث من نصيب علي عبدالله أحمد وقدرها 1.500 درهم إماراتي.

وتبلغ قيمة الجوائز المالية المقدمة إلى المزارعين المتسابقين بصفة أفضل وأجود أنواع الرطب والحمضيات خلال أيام المهرجان الثلاث مبلغ وقدره 400.00 درهم إماراتي.  

وتركز اليوم لجنة التحكيم على كل من تمر الخنيزي والشيشي والبرحي حيث يحصل الفائزون بالمركز الأول على جوائز نقدية بقيمة 10.000 درهم إماراتي، وتبلغ الجائزة الثانية  مبلغ وقدره 7.500 درهم إماراتي، أما الجائزة الثالثة بقيمة 5.000 درهم إماراتي. وبالإضافة إلى ذلك، ستعلن لجنة التحكيم  عن الفائزين في مسابقة الحمضيات  حيث يحصل الفائزون بالمركز الأول والثاني والثالث على جوائز نقدية بقيمة 5.000 و 3.000 و1.500 درهم على التوالي.

ومن جانبه أعرب سعادة فيصل النعيمي - مدير دائرة التنمية السياحية المنظمة للمهرجان - عن سعادته قائلاً: " نلاحظ أن محاصيل هذا العام أفضل بكثير من الأعوام السابقة مما يدل على تطور أساليب المزارعين وشعورهم بأهمية زراعة شجر النخيل لإنتاج أجود أنواع الرطب. فرطبنا من أجود أنواع الرطب في المنطقة ونفتخر بالحصول على هذا اللقب."

وتتمحور المنافسة في اليوم الأخير من المهرجان حول رطب الخلاص والفرض واللولو  ومسابقة أفضل سلة فواكه ليحصل الفائزون في المراكز الثلاثة الأولى على جوائز نقدية قيمة.

وقد شهد مهرجان هذا العام مزيجًا متنوعًا من العارضين حيث يشارك بعضهم لأول مرة بينما كان لعارضين آخرين فرصة المشاركة في العام الماضي  مثل السيدة عزة القبيسي – الفنانة التشكيلية ومصممة المجوهرات -  التي تعرض قطعها الفنية المصنوعة من أشجار النخيل. وقالت السيدة عزة القبيسي:" شهد المهرجان تغيرًا وتطورًا كبيرًا وإنه لشعور رائع أن أتواجد وسط أشخاص جدد ليس لهم علاقة بمجال الفن. وأنه من المهم للفنان أن يولي اهتمامه لجمهور جديد ومشاركتهم فنه ومنحهم الفرصة لإحياء التواصل مع أحد أساسات الماضي."

وعلى صعيد أخر، أعربت السيدة ميثاء شامسي - أحد المشاركين تحت مسمى "سهرة بيتنا" وتبيع المنتجات اليدوية في السوق التقليدي- عن سعادتها بحصيلة المهرجان. وكذلك كان رأي السيدة حصة التي تملك "ماي هوسبيتاليتي"  وتبيع العطور والزجاج المزخرف، حيث إنها تشارك للمرة الأولى في المهرجان وتغمرها السعادة بنتائجه.

والجدير بالإشارة إلى أن المقيمين والزوار والأطفال قد قاموا بالمشاركة في في مختلف الأنشطة في ركن الأطفال، كما شاهدوا العروض التقليدية والرقصات الشعبية مثل العرض للفرقة الموسيقية "دبا الحربية"  كما تباهى الطهاة الذي يعملون بأفضل الفنادق ذات الأربع والخمس نجوم بمهاراتهم في الطهي وقدموا أطباقًا شهية بنكهات التمور المتنوعة.

تستمر فعاليات المهرجان حتى يوم غد، الجمعة 29 يوليه، من الساعة الرابعة مساءً وحتى منتصف الليل.

Tags: عام
طباعة الصفحة
المشاركة عبر الفيس بوك
المشاركة عبر التويتر

 

إعلان نتائج أداء القطاع الفندقي بعجمان في 2013
دائرة التنمية السياحية بإمارة عجمان عجمان - الامارات العربية المتحدة ص.ب 4411 (هاتف) 067116666 | (فاكس) 067116664

المنشورات

حقوق التأليف والنشر © 2014. دائرة التنمية السياحية عجمان | | سياسة الخصوصية | إخلاء المسؤولية القانونية | خريطة الموقع | المواقع المفيدة